يا ابن عبد العزيز لو بكت العيــ الشريف الرضي

يا ابن عبد العزيز لو بكت العيــ

ــن فتى من اميه لبكيتك

غير اني اقول انك قد طبــ

ـتَ، وَإنْ لمْ يَطِبْ وَلمْ يَزْكُ بَيتُكْ

انت نزهتنا عن السب والقذ

ف فلو امكن الجزاء جزيتك

و لو أني رأيت قبرك لا ستحـ

ــييت من ان ارى وماحييتك

و قليل ان لو بذلت دماء الـ

ـبدن حزنا على الذرى وسقيتك

دير سمعان لا اغبك غاد

خير ميت من آل مروان ميتك

انت بالذكر بين عيني وقلبي

ان تدانيت منك أو قد نأيتك

و إذا حرك الحشا خاطر منـ

ـكَ تَوَهّمْتُ أنّني قَدْ رَأيْتُكْ

وَعَجِيبٌ أنّي قَلَيْتُ بَني مَرْ

وَانَ طُرّاً، وَأنّني مَا قَلَيْتُكْ

قرب العدل منك لما نأى الجو

ر بهم فاجتويتهم واجتبيتك

فَلَوَ أنّي مَلَكْتُ دَفْعاً لِمَا نَا

بك من طارق الردى لفديتك